شارك عن الموقع مع أصدقائك

لم نكن نحن, بل كانت هى. فى البداية كانت الفكرة التى وحدتنا. فكرة نبعت من واقعنا المعاصر فعلى سبيل المثال كيف يعقل أن دولة كمصر بكل تاريخها وحضاراتها التى ألهمت العالم 40% من سكانها أميون كيف يعقل هذا !!!!!!!!.

وبالقياس على باقى الدول العربية أو قل بعضها نجد واقعا يأن بكل أشكل المعاناة.

لا بد لهذا الظلام أن ينجلى ولهذا الواقع أن يتغير.لابد من خلق طبقة من المثقفين الذين يقودون ويقررون مصير بلادهم فى المستقبل لابد من تغذية عقولهم وتربيتهم سياسيا ودينيا وتاريخيا وعرضهم على حضارات الآخرين وتاريخهم ليستقوا العبر ولينفتحوا على هذه الدول ويأخذوا مزاياهم.

من هنا إلتقت أفكارنا ولم أقل إلتقينا.إلتقت أفكارنا لتحقق هذا الهدف. هنا نشأة فكرة مشروع يأخذ على يد الجميع ويوحد الصفوف مشروع لا يهدف للربح بل هدفه الأسمى الإرتقاء بالمستوى الفكرى والدفع إلى التفكير. مكتبة الكتب والتى هى تحت شعار (القراءة حياة) هى لتحميل الكتب مجانا وكما يعبر الشعار على أهمية القراءة بإعتبارها حياة أخرى تضاف للحياة وكما قال العقاد

( لست أهوى القراءة لأكتب ، ولا أهوى القراءة لأزداد عمراً في تقدير الحساب .. و إنما أهوى القراءة لأن عندي حياة واحدة ، وحياة واحدة لا تكفيني ، والقراءة - دون غيرها - هي التي تعطيني أكثر من حياة ، لأنها تزيد هذه الحياة من ناحية العمق ).

والله الموفق